الأخبار والأحداث

الميرة تشارك في اليوم الرياضي السابع للدولة

استمرارا لالتزامها بالمساهمة في تعزيز أسلوب الحياة الصحية بين موظفيها وأفراد المجتمع، وكجزء من برنامجها للمسؤولية الاجتماعية للشركات، احتفلت شركة الميرة للمواد الاستهلاكية (ش.م.ق) باليوم الرياضي السابع للدولة من خلال دعم مختلف المسابقات والفعاليات التي أقيمت في أسباير وفي الحي الثقافي كتارا.

تقوم الميرة بلعب دور فعال في أنشطة اليوم الرياضي للدولة لعام 2018، من خلال تقديمها الفاكهة الطازجة والمياه للرياضيين والمشاركين في الفعاليات في مختلف المواقع في أسباير وكتارا.

إلى جانب الميرة، قامت أسباير وكتارا بتوفير أجواء مميزة للزوار في اليوم الرياضي للدولة، حيث نظموا مجموعة متنوعة من الفعاليات والأنشطة الرياضية.

وقد شمل البرنامج مجموعة متنوعة من الأنشطة الرياضية التي قدمها المدربون في الإتحاد القطري للجمباز، حيث تم إطلاع الزوار على أهمية ممارسة الرياضة اليومية من أجل حياة سعيدة وصحية. بالإضافة إلى ذلك، قدم برنامج اليوم الرياضي للدولة دروساً تدريبية في اللياقة البدنية والألعاب الرياضية للجمهور والاطفال.

وبهذه المناسبة، قال السيد/ صلاح الحمادي، نائب الرئيس التنفيذي في شركة الميرة: "إن اليوم الرياضي للدولة يُجسّد رؤية القيادة الملهمة بخصوص بناء الفرد والمجتمع، ورسالتنا الرئيسية هي أن الرياضة يجب أن تكون جزءاً من ثقافة وحياة الأفراد والمجتمع، وأحد جوانب الاستثمار في العنصر البشري.

وأضاف: "تحرص الميرة دائماً على المشاركة في اليوم الرياضي للدولة إلى جانب كافة المؤسسات بهدف زيادة الوعي بأهمية الرياضة وتأثيرها الكبير على رقي وتقدم المجتمعات المحلية، بالإضافة تشجيع الجمهور على الحفاظ على لياقتهم ومتابعة أسلوب الحياة الصحية."

كما أشار إلى أن مشاركة الميرة في اليوم الرياضي للدولة تُمثّل رؤيتها للشراكة مع مختلف المؤسسات والهيئات في جميع أنحاء البلد من أجل تعزيز ثقافة الرياضة لبناء أفراد أصحاء قادرين على المساهمة في التنمية والتقدم وتحقيق رؤية قطر الوطنية 2030.

قامت الميرة أيضاً بدعم سباق الترياتلون الثلاثي الذي نظمته مجموعة «اصنع فرقاً» بالتعاون مع كتارا (سباق كتارا الثلاثي أكواثلون 2018) ، من خلال تقديم الفواكه الطازجة، والوجبات الصحية السريعة، والماء. ووفرت الفعالية لعشاق الرياضة تجربة فريدة من المنافسة الودية الممتعة في رياضتي السباحة والجري في محيط من الإطلالات الساحرة بكتارا، إذ اشتمل السباق على مسار يمثل عناصر ترمز للثقافة القطرية والهندسة المعمارية التقليدية. وقد حظيت هذه الفعالية بدعم الاتحاد القطري للدراجات الهوائية والترايثلون، حيث كان التسجيل مجاناً لجميع المشاركين.

"اصنع فرقاً" هي فرقة اجتماعية تتألف من عدد من الأفراد الساعين إلى نشر الوعي بأهمية الرياضة من خلال رياضة الترايثلون. وبصفتها نادٍ رياضي، فإنها تساهم في دعم رؤية قطر الوطنية 2030 من خلال رفع مستوى المشاركة المجتمعية في الفعاليات الرياضة والأنشطة البدنية وصولاً إلى تنمية المواهب الرياضية.